ماذا قال مركز السياسات الأوروبية عن العلاقة مع تركيا ؟


مركز السياسات الأوروبية: العلاقات مع تركيا ستشهد تطورات إيجابية


قال رئيس معهد الدراسات السياسية الأوروبية (مقره بروكسل) كارل لانو: إن العلاقات التركية الأوروبية في المرحلة القادمة، ستشهد لقاءات مكثفة، ستؤدي إلى تطورات إيجابية”.

وأشار لانو في حديث مع الأناضول، للنمو الذي حققه الاقتصاد التركي خلال الفترة الأخيرة، وقال: “إن العلاقات الإيجابية من الناحية الاقتصادية ستعود بالفائدة على الجانبين”.

وأوضح رئيس المركز أنّ التوترات التي تطرأ بين الفترة والأخرى على العلاقات السياسية الأوروبية التركية، لا تؤثر على العلاقات الاقتصادية.



وذكر أنّ تركيا دولة كبيرة من حيث المساحة وعدد السكان، ورأى أنّ مواصلة تركيا لعلاقاتها مع أوروبا مهمة للاقتصاد التركي.

وقال: ” إن الاستقرار السياسي في دولة ما تشبه المحرك الذي يدفع الاقتصاد إلى الأمام، أما الاقتصاد المتردي، فيتسبب بخلق حالة من عدم الاستقرار السياسي”.

تجدر الإشارة أنّ سلسلة من اللقاءات ستعقد بين المسؤولين الأتراك والأوروبيين خلال الشهرين القادمين.

ومن المقرر أن يزور وزير الطاقة براءت ألبيرق الشهر الجاري، العاصمة البلجيكية بروكسل، ثم تعقبها زيارة لوزير المواصلات أحمد أرسلان.

ويتوجه نائب رئيس الوزراء محمد شيمشك على رأس وفد تركي، الشهر القادم، إلى بروكسل لحضور اجتماع الحوار الاقتصادي رفيع المستوى في إطار التعاون الاقتصادي بين تركيا والاتحاد الأوروبي.

تجدر الإشارة أنّ الاتحاد الأوروبي يعد أكبر شريك اقتصادي لتركيا. حيث تستقبل دول الاتحاد نصف الصادرات التركية، بينما يحتل الاتحاد الأوروبي 50 بالمئة من الاستثمارات المباشرة في تركيا.

 

 

"مدونة تركيا في السعودية"

 

"تركيا بين يديك"


كلمات دليلة :

  • تركيا
  • أوروبا
  • مركز السياسات الأوروبية
  • اقتصاد
  • التعاون الاقتصادي
  • تركيا في السعودية

التعليقات (0)




القائمة البريدية

القائمة البريدية

إشترك معنا بالقائمة البريدية للحصول على اخر الاضافات